Bitcoin
$ 53,162
Ethereum
$ 4,128.5
XRP
$ 1.100

العناوين المالكة لـ 0.1 بيتكوين على الأقل ترتفع إلى أعلى مستوى لها في 4 أشهر؟

المصدر: https://bit.ly/39CWWUT

شهدت صناعة العملات المشفرة عددا من الاضطرابات في الأشهر القليلة الماضية أبرزها ما يحدث في شهر سبتمبر الجاري من تذبذب كبير في الأسعار، آخرها ما حدث بعد القرار الصيني الأخير والتأثير الناتج عنه.

كانت البيتكوين في طليعة كل من هذه الاضطرابات الأساسية، مما أدى بشكل ملحوظ إلى دفع سعر العملة المشفرة إلى أدنى مستوى له في 30 يوم الماضية عند 39،787.61 دولار.

استفاد العديد من مستثمري التجزئة بشكل ملحوظ من انخفاض الأسعار وشراء القيعان.

هذا الادعاء بشراء القيعان مدعوم ببيانات من”Glassnode” والتي أفادت بارتفاع العناوين المالكة لـ 0.1 بيتكوين على الأقل (أي ما يعادل حوالي 4261.43 دولار) إلى أعلى مستوى في 4 أشهر عند 3،246،533.

بعبارة أخرى، دفع الانخفاض الأخير المزيد من الأشخاص لتكديس وتجميع البيتكوين، بعضهم لأول مرة، والبعض الآخر زاد من كميته الاستثمارية.

غالبا ما يتوقع العديد من المتفائلين أن فترات الانخفاض هي فرصة للتعزيز وشراء القيعان على اعتبار أن البيتكوين صعودي على المدى البعيد.

حيث أن الكثيرين بدأوا بالفعل في تبني العملات الرقمية مع أساسيات فريدة، وغاليا ما يعتبرون فترات التصحيح بمثابة فرصة للشراء وجني الأرباح.

هل مستثمرو التجزئة هم أساس انتعاش السعر؟

بدأ سعر البيتكوين في رؤية بعض التعافي الطفيف حيث يتم تداوله في منتصف الطريق من 40936.56 دولار، وهو أدنى نقطة إلى أعلى سعر بلغ 43839.75 دولار تم الوصول إليه في الـ 24 ساعة الماضية.

للحصول على اتجاه صعودي مستقر أو مستدام، ستحتاج البيتكوين إلى زخم شراء قوي يتجاوز السعة التي يقوم بها أصحاب التجزئة حاليا.

تداول البيتكوين حاليا بسعر 43226.90 دولار.

ستحتاج البيتكوين إلى التداول باستمرار فوق نقطة المقاومة البالغة 45000 دولار، قبل أن تتمكن من استعادة أعلى مستوى لها في 7 أيام عند 48328.37 دولار.

من المعروف أن البيتكوين وصناعة العملات الرقمية الأوسع نطاقا يتحملان ويتعافيان من تأثير جميع أشكال الخوف وعدم اليقين والشك التي تنتشر بسبب تهديدات القمع الصيني عاما بعد عام في السنوات الماضية.

ولن يكون هذا القمع الحالي استثناء على المدى المتوسط ​​إلى الطويل.

Related Posts