Bitcoin
$ 53,162
Ethereum
$ 3,010.3
XRP
$ 0.9483

السلفادور رسميا أول دولة تشتري بيتكوين من خلال شراء أولي لـ 200 بيتكوين

المصدر: https://bit.ly/38PgrsY

اليوم هو اليوم الموعود للبيتكوين بإعتماده رسميا في دولة السلفادور.

أعلن الرئيس “نجيب بوكيلي” عن هذا الإنجاز على تويتر، وقال لمتابعيه أن بلاده اشترت للتو أول 200 بيتكوين.

وأشار الرئيس “بوكيلي” إلى أن الدولة الواقعة في أمريكا الوسطى ستشتري المزيد من البيتكوين مع اقتراب الموعد النهائي لجعل السلفادور أول دولة تعترف رسميا بعملة مشفرة كعملة قانونية.

غرّد الرئيس في وقت مبكر من بعد ظهر يوم أمس الاثنين:

بسعر البيتكوين الحالي البالغ 52 ألف دولار لـ 1 BTC، تبلغ قيمة الشراء الحالية حوالي 10.4 مليون دولار.

بعدها بساعات ظهر تقرير من رويترز يفيد بأن السلفادور تحتفظ بـ400 بيتكوين.

السلفادور تعتمد البيتكوين بشكل رسمي:

أعرب “بوكيلي” عن امتنانه لتكنولوجيا البلوكشين وصناعة البيتكوين للابتكارات التي تبنتها حكومته بحماس، وغرد يوم أمس بما معناه:

غدا، ولأول مرة في التاريخ، ستتجه أنظار العالم كلها إلى السلفادور.

البيتكوين فعلت هذا.

ستسمح مشتريات البيتكوين للحكومة بتوفير السيولة لاقتصاد البيتكوين الجديد الخاص بها بحيث يمكن للشركات والأسر والأفراد إجراء أو قبول المدفوعات بعملة البيتكوين إذا اختاروا ذلك.

اليوم الثلاثاء، ستكون السلفادور أول دولة في التاريخ تتبنى عملة البيتكوين أو أي عملة مشفرة كأموال رسمية لها.

وافق الكونجرس السلفادوري على التجربة المالية والتكنولوجية والاقتصادية الجذرية في يونيو بأغلبية 62 صوت من أصل 84.

لن تكون العملة المشفرة الأساسية هي المال الوحيد للبلد، حيث ستستمر في استخدام الدولار الأمريكي كعملة رسمية كما هو الحال منذ عام 2001.

حمى البيتكوين تجتاح أمريكا اللاتينية:

لكن الكثيرين لا يزالون قلقين من أن تقلب أسعار البيتكوين، أو حتى الانهيار التام للعملة البالغ سنها 12 عام، سوف يتسبب في مشاكل لمواطني السلفادور.

أدى ذلك إلى احتجاجات ضخمة مناهضة لعملة البيتكوين في البلاد قبل أسبوع.

ومع ذلك، لن تحل السلفادور البيتكوين محل الدولار، ولن تطلب من أي شخص قبول البيتكوين، وستقدم تسهيلات للتحويل الفوري بين العملتين.

يبدو أن غزوة الرئيس “نجيب بوكيلي” الجريئة في تبني عملة البيتكوين قد حفزت دول أمريكا اللاتينية الأخرى على تسريع التبني.

في الشهر الماضي، سارعت كوبا للانضمام إلى السلفادور.

حيث لم تتخذ الدولة الجزيرة إصلاحاتها بقدر ما وصلت إليه في أمريكا الوسطى، ولكنها قامت بإضفاء الشرعية على العملات المشفرة وتنظيمها.

في هذه الأثناء، حصلت الهندوراس أيضا على أجهزة الصراف الآلي الخاصة بعملة البيتكوين.

وصفته رويترز بأنه أحد أعراض حمى البيتكوين التي تجتاح العالم.

Related Posts

Leave a Reply