Bitcoin
$ 53,162
Ethereum
$ 3,449.6
XRP
$ 1.080

رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي يقول إن الأمر متروك للكونغرس لجلب دولار رقمي إلى السوق

المصدر:

صرح جيروم باول أن الاحتياطي الفيدرالي يحتاج إلى النظر في صحة الأسواق الأخرى عند إنشاء عملة رقمية

قال جيروم باول، رئيس الاحتياطي الفيدرالي، إن عام ٢٠٢١ سيشهد تعامل البنك المركزي على الأرجح مع الجمهور والمشرعين فيما يتعلق بالدولار الرقمي.

ففي جلسة استماع للجنة الخدمات المالية بمجلس النواب اليوم، رد باول على أسئلة النائب باتريك ماكهنري، الذي قال إن الدولار الرقمي من المحتمل أن يواجه قضايا الأمن القومي والاقتصادي للولايات المتحدة. حيث قال باول إن هناك العديد من المخاوف المحيطة بالمشروع وإن بنك الاحتياطي الفيدرالي يعتزم الوصول إلى الجمهور.

وأوضح قائلًا: “سيكون هذا هو العام الذي نتواصل فيه مع الجمهور بنشاط كبير، بما في ذلك بعض الأحداث العامة التي نعمل عليها”. “في غضون ذلك، نحن نعمل على التحديات التقنية ونتعاون أيضًا ونشارك العمل مع البنوك المركزية الأخرى حول العالم التي تقوم بذلك.”

أضاف باول أن بنك الاحتياطي الفيدرالي بحاجة إلى النظر في صحة الأسواق الأخرى عند إنشاء دولار رقمي، مضيفًا أن المشروع قد يحتاج إلى المرور على المشرعين أولًا:

“قد نحتاج إلى إذن تشريعي لمثل هذا الشيء. والأمر لن يتضح حتى نرى الطريقة التي نسير بها”.

تأتي تصريحات رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في أعقاب ظهوره أمام اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ أمس، حيث قال إن بنك الاحتياطي الفيدرالي كان “يبحث بعناية” فيما إذا كان يتعين على الولايات المتحدة طرح دولار رقمي، ولكن أيضًا أنه من غير المرجح أن تؤثر العملات المستقرة والعملات الرقمية على انتقال السياسة النقدية. كان باول قد صرح سابقًا أنه “من المهم أن يركز الاحتياطي الفيدرالي على تطوير عملة رقمية”.

في غضون ذلك، واجه الاحتياطي الفيدرالي اليوم تحديًا تقنيًا آخر، حيث انقطع الاتصال عن جميع الخدمات التي يقدمها تقريبًا من خلال بوابته الإلكترونية لأكثر من ساعة. وفي وقت كتابة المقالة، كانت جميع خدمات البنك الاحتياطي الفيدرالي، باستثناء خدمات الحسابات الآن عبر الإنترنت، قد عادت إلى العمل.

Related Posts