Bitcoin
$ 53,162
Ethereum
$ 2,143.9
XRP
$ 0.6027

دراسة: البيتكوين و “Dogecoin” هما الاستثمار الأول لـ 45٪ من الشباب البريطاني

المصدر: https://bit.ly/3hxGERZ

أقرّ ما يقرب من نصف المستجوبين من المملكة المتحدة الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 29 عاما أن استثمارهم الأول كان في العملات الرقمية.

استخدم أكثر من 50٪ من الشباب الديون لشراء العملات المشفرة.

العملات المشفرة جذابة للشباب البريطاني:

أظهر استطلاع حديث أجرته شركة “Opinium” لمنصة الاستثمار “Interactive Investor” أن 45 ٪ من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 29 عام في المملكة المتحدة ولجوا سوق العملات المشفرة كاستثمار لأول مرة في حياتهم.

من بين جميع العملات الرقمية، تعتبر عملة البيتكوين الأكثر شعبية بين الشباب، حيث استثمر أكثر من 20٪ منهم فيها.

ومن المثير للاهتمام أن عملة “Dogecoin” هي أيضا واحدة من أكثر العملات المشفرة المفضلة لديهم.

اعترف 56٪ من المشاركين بأنهم قد أخذو ديونا لزيادة مشترياتهم من البيتكوين.

استخدم 23٪ من المستجوبين بطاقات الائتمان الخاصة بهم وخصصو جزء من أموالهم في العملات الرقمية، بينما ذهب 17٪ منهم للحصول على قروض الطلاب.

كما استخدم 16٪ نوعا آخر من القروض.

وصف “مايرون جوبسون” ناشط في مجال التمويل الشخصي في شركة “Interactive Investor” بأن هذه النسبة المتعلقة بأخذ القروض من أجل الاستثمار في الكريبتو بأنها محزنة، وأضاف:

إن استخدام الشباب لبطاقات الائتمان وقروض الطلاب وأشكال الديون الأخرى للاستثمار هو اتجاه مقلق.

أصدر “جوبسون” ملاحظة تحذيرية للشباب من أن الديون الضخمة يمكن أن تلحق الضرر بنتائج الائتمان الخاصة بهم وبالتالي تسبب عقبات مالية في وقت لاحق من الحياة.

بالحديث عن الفترة طويلة الأجل، كشف 20٪ من المستجوبين أنهم سيخزنون مدخراتهم نقدا على مدى 10 سنوات.

بينما أجاب 16% بأنهم سيخزنون أموالهم على شكل كريبتو، بينما احتل الاستثمار في الأسهم المرتبة الثالثة بنسبة 14٪.

ثلث مستثمري العملات المشفرة في المملكة المتحدة يتحققون من أرصدة حساباتهم كل يوم:

يبدو أن البريطانيين قد عززوا اهتمامهم بالعملات المشفرة، حيث كشفت الدراسة أن حوالي 78٪ من البالغين قد سمعوا عن العملات الرقمية.

ووفقا لذات الدراسة يمتلك ما يقرب من 2.3 مليون فرد بريطاني عملات رقمية أو أمتلكوها في وقت ما.

تجدر الإشارة إلى أن الطريقة التي يفكر بها سكان المملكة المتحدة في العملات المشفرة قد تغيرت أيضا بشكل كبير.

لم يعودوا يرون العملات المشفرة كأصول مضاربة ولكن بدلا من ذلك كخيار استثماري جاد أو بديل للاستثمارات التقليدية.

ففي العام الماضي، أخبر 38٪ من الناس أن سوق العملات المشفرة يشبه المقامرة، بينما انخفضت النسبة في الوقت الحاضر إلى 9٪.

ومن المثير للاهتمام، أن عدد المستثمرين الذين يقومون بفحص أرصدتهم يوميا ارتفع إلى 29٪ أي أكثر من الضعف المسجل عند نسبة 13٪ في عام 2020.

بشكل عام، معظم البريطانيين متفائلون تجاه سوق الكريبتو على المدى الطويل.

كشف الاستطلاع أن ما يقرب من 50٪ من المتعاملين مع العملات المشفرة يخططون لزيادة تعرضهم للعملات الرقمية وهم واثقون من أنهم سيكسبون المال في مرحلة ما.

Related Posts

Leave a Reply