Bitcoin
$ 53,162
Ethereum
$ 3,465.2
XRP
$ 1.080

الرئيس التنفيذي لبنك HSBC مصرحا: عملة البيتكوين ليست مناسبة لنا

المصدر: https://bit.ly/3vj11a1

صرح السيد “نويل كوين” الرئيس التنفيذي لبنك HSBC لرويترز أنه ليس لديه خطط لإطلاق مكتب تداول للعملات المشفرة أو عرض العملات الرقمية كاستثمار للعملاء لأنها شديدة التقلب وتفتقر إلى الشفافية.

يأتي موقف أكبر بنك في أوروبا من العملات المشفرة في الوقت الذي تراجعت فيه عملة البيتكوين الأكبر والأكثر شهرة في العالم، بما يقرب من 50٪ من أعلى مستوياتها في العام، بعد أن اتخذت الصين إجراءات صارمة بشأن تعدين العملة، وبعد أن خفف المدافع البارز “إيلون ماسك” دعمه للعملة.

يتناقض موقف HSBC أيضا مع البنوك المنافسة مثل “غولدمان ساكس”

صرح “كوين”:

بالنظر إلى التقلبات، فإننا لا ننظر للبيتكوين كفئة أصول، إذا أراد عملاؤنا أن يكونوا هناك، فهم بالطبع كذلك، لكننا لا نروج لها كفئة أصول ضمن أعمال إدارة الثروات لدينا

وأضاف:

لأسباب مماثلة نحن لا نندفع نحو العملات الرقمية المستقرة.

في إشارة إلى العملات الرقمية التي تسعى إلى تجنب التقلبات المرتبطة بالعملات المشفرة النموذجية من خلال ربط قيمتها بأصول مثل الدولار الأمريكي.

حاليا يتم تداول البيتكوين بسعر 37،764 دولار، بانخفاض ما يقرب من 50 ٪ من أعلى مستوى في العام عند 64،895 دولار في 14 أبريل.

اشتد الضغط على العملة بعد أن عكس الرئيس التنفيذي الملياردير وداعم العملة المشفرة ”ماسك” موقفه بشأن قبول “تسلا” للبيتكوين كوسيلة دفع.

مواقف متباينة:

أخبرت الصين يوم الثلاثاء الماضي أنها منعت المؤسسات المالية وشركات الدفع من تقديم الخدمات المتعلقة بمعاملات العملات المشفرة.

في أبريل الماضي ظهرت تقارير إخبارية تفيد بأن HSBC منعت العملاء في منصتها لتداول الأسهم عبر الإنترنت من شراء أسهم في “MicroStrategy” الداعمة للبيتكوين، موضحة في رسالة للعملاء إنه لن يسهل شراء أو تبادل المنتجات المتعلقة بالعملات الرقمية.

قال “كوين” إن موقفه المتشكك بشأن العملات المشفرة نشأ جزئيا من صعوبة تقييم شفافية من يملكها، فضلا عن مشاكل قابليتها للتحويل إلى نقود ورقية.

وأضاف:

أرى البيتكوين على أنها فئة أصول أكثر من كونها وسيلة مدفوعات، مع أسئلة صعبة للغاية حول كيفية تقييمها في الميزانية العمومية للعملاء لأنها متقلبة للغاية.

ثم هناك عملات مستقرة لديها بعض الدعم الاحتياطي وراءها لمعالجة مخاوف القيمة المخزنة، لكن ذلك يعتمد على من هي المنظمة الراعية بالإضافة إلى هيكل الاحتياطي وإمكانية الوصول إليه.

طرحت الشعبية المتزايدة للعملات المشفرة مشكلة للبنوك الرئيسية في السنوات الأخيرة، حيث تحاول الموازنة بين تلبية مصالح العملاء والتزاماتها التنظيمية الخاصة لفهم مصدر ثروة عملائها.

إن موقف HSBC ضد تقديم العملات المشفرة كفئة أصول يميزها ضد المنافسين الأوروبيين مثل UBS، الذي يستكشف طرقا لتقديمها كمنتج استثماري وفقا لتقارير وسائل الإعلام في وقت سابق من هذا الشهر.

Related Posts