Bitcoin
$ 53,162
Ethereum
$ 4,086.2
XRP
$ 1.080

ما هو البلوكتشين؟

المصدر:

قد نقول ببساطة إنّ البلوك تشين (blockchain)، والّتي تعرف باللغة العربية باسم “سلسلة الكتل” هي البيانات الّتي يتم تخزينها والحفاظ عليها من خلال شبكة لا مركزية من أجهزة الحاسوب.

هذه التقنية غير الموثوقة بإمكانها تغيير العالم الحالي الذي نعرفه بشكلٍ جذريّ من خلال إعادة تعريف كيفية تعاملنا مع المعلومات وكيفية نقل القيم. على سبيل المثال، تمكننا البلوك تشين من نقل الأموال الرقمية ندًّا لند من دون اللجوء إلى المرور بالبنوك. وتقلل هذه التقنية من الحاجة إلى وسيط في كثير من القطاعات التقليدية، مثل: البنوك، والتأمين، والوسائل الترفيهية والحكومية وغيرها. وعلى الرغم من كون البلوك تشين في مراحل مبكرة من تطورها، إلّا أنّ هذه التقنية قد بدأ استخدامها في الحياة الواقعية في العملات المشفرة، وتخزين البيانات الحكومية، وغيرها من المجالات. كما ويتم دراسة الاحتمالات الممكنة لاستخدامها على صعيد القطاعين العام والخاص.

ومن أشهر البلوك تشين المعروفة إلى يومنا هذا، تلك المستخدمة في العملة المشفرة “البتكوين”.

three Bitcoins on soil

كيف تعمل؟

لقد تمّ التطرق لمفهوم تقنية بلوك تشين في الكثير من الكتب، ولكن دعنا نلقي نظرة على المفاهيم الأساسية لهذه التقنية آخذين البتكوين على سبيل المثال:

تقوم تكنولوجيا بلوك تشين بتسجيل المعلومات المتعلقة بعمليات البتكوين، مثل مصدر هذا المال والوِجهة الّتي أُرسلَ إليها، وتوقيت هذه العملية، وقيمتها، والرسوم المدفوعة فيها، وكل ما يتعلق بهذه العملية من معلومات. يتم تخزين جميع هذه المعلومات في سلسلة من “الكتل / بلوك “، والّتي تشبه إلى حدٍّ ما الوعاء. في حالة البتكوين، تحتوي كل بلوك على بيانات مخزنة ل2000 عملية (على الأقل حتى أواخر العام 2017). كما وترتبط كتل العمليات مع روابط مساعدة التشفير.

يمكن للبلوك تشين تخزين مختلف أنواع البيانات، مثل: تفاصيل عمليات العملات المشفرة، ومحتويات سجل الأراضي، وسجلات التأمين، والتاريخ الصحي، وتاريخ حوادث السيارات، وتغيّرات سندات الملكية، وغيرها. كما ويمكنها العمل كمنصة للتطبيقات الأخرى.

بلوك تشين، والّتي تعمل كدفاتر سجلات مُوَزّعة بأختام زمنية محددة للعمليات تُخزن (في أغلب الحالات) من خلال شبكات لا مركزية من أجهزة الحاسوب، والتي تسمّى أيضاً “العُقَد”، بحيث يقوم كل جهاز من أجهزة الحاسوب بتخزين بلوك تشين كاملةً.

ميّزات البلوك تشين:

-تعد بلوك تشين غير قابلة للتعديل، حيث أنّ أي تغيير عليها يتطلب قوة حوسبية هائلة، كما أنّ بلوك تشين تصبح أكثر أماناً كلما زادت أقدميتها.

person holding sticky note

-تمتاز بلوك تشين إلى حدٍّ ما بالشفافية، حيث يمكن لأيّ شخص الاضطلاع على البيانات المخزنة في البلوك تشين (البتكوين على سبيل المثال) التي يمكن عرض جميع العمليات المخزنة حولها باستخدام متصفح بلوك تشين. إلّا أنّ بعض تقنيات بلوك تشين تمنح المزيد من إخفاء الهوية.

-تميل بلوك تشين إلى اللامركزية، حيث لا يوجد سلطة مركزية تحكمها على خلاف قواعد البيانات التقليدية الّتي يمكن حجبها ومراقبتها من قبل مالِكها. ويمكن للبلوك تشين الحفاظ على فعاليتها على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع في حال حدوث أي خلل في الشبكة. إلّا أنّ هناك توجهات لمشاريع إيجاد بلوك تشين أكثر مركزية.

جميع هذه الميّزات تبعث الأمل في تحويل إجراءاتنا اليومية الروتينية إلى إجراءات أكثر فاعليةً، وشفافيةً، وسرعةً، وأقلّ تكلفةً.

أنواع البلوك تشين:

هناك نوعان من البلوك تشين:

عامة، (مثل البتكوين)، حيث يمكن لأيّ شخص الانضمام لشبكة العقد.

خاصة، (تستخدم غالباً من قبل الشركات)، حيث يمكن فقط للأشخاص الّذين لديهم الإذن بإضافة أجهزتهم الخاصة إلى الشبكة.

ماهي تقنية البلوكشين و على ماذا ترتكز؟

البلوكتشين هي تقنية لتخزين و التحقق من صحة و ترخيص التعاملات الرقمية في الأنترنت بدرجة أمان عالية و درجة تشفير فد يكون من المستحيل كسرها في ظل التقنيات المتوفرة اليوم .

blockchain text

الكثير من الباحثين و الخبراء يجزمون أن تقنية البلوكشين ستكون هي البوابة لعالم كبير من الابتكارات في فضاء الأنترنت وفي زعزعة و تغيير لأساليب قطاعات الأعمال بشكل قد تختفي معه العديد من الشركات حول العالم كشركات تحويل الأموال مالم تركب الموجة و تكيف أعمالها مع ما يستجد من تقنيات .

أسلوب إدارة الأعمال التقليدي يعتمد على المركزية في معظم الأحيان و حتمية وجود طرف ثالث في أي تعامل يقوم بترخيص المعاملة أو ضمان حدوثها. مثلا البنوك هي من يتحكم في قطاع تحويل الأموال لقاء رسوم محددة، فالبنك مثلا في هذه الحالة هو من يقوم بدور الطرف الثالث في المعاملة لضمان حدوثها و انتقال الأموال من المرسل إلى المرسل إلية .

باختصار، يمكن اعتبار البلوكشين نوع جديد من قواعد البيانات فبدل أن تكون قواعد البيانات مركزية في الطرف الثالث من التعامل و مخزنة في خادم واحد أو عدة خوادم يديرها الطرف الثالث فإن قواعد بيانات البلوكشين تكون كلها مخزنة بشكل متكرر في كل الأجهزة المتصلة و التي تتعامل مع بعضها البعض أو في أجهزة الأشخاص المتعاملين مع بعضهم اللذين يستخدمون هذه القواعد البيانية المخزنة في أجهزتهم بشكل مكرر في التحقق من صحة أي معاملة .

من خصائص تقنية البلوكشين :

  • لا تحتاج لأي مركزية أو طرف ثالث يجم المعاملة
  •  لا توجد أي جهة توافق أو ترفض المعاملة في حالة لو كنت مخولا بإجرائها
  •  قوة النظام في مدى تشفيره و لا مركزيته

تطبيقات ممكنه للبلوكتشين :

التعاملات المالية : مثلا العملات الإلكترونية كالبيتكوين و الأسهم و التحويلات المالية

 سلاسل التوريد (Supply Chain) : تقنية البلوك شين يمكن أن تحفظ تاريخ أي منتج أو شجنة من المنشأ و حتى المشتري بشكل آمن و موثوق و مشفر لا يمكن التلاعب به .

 و في العديد من المجالات مثل حفظ كلمات المرور و التصنيف الائتماني و إصدار رخص القيادة و شهادات الزواج و إدارة الأملاك و الأصول .

حتى هذا اليوم هناك تحفظ على استخدام تقنية البلوك شين لما قد تسببه من تغيير في الأنظمة و القوانين و قد تؤدي إلى الاستغناء العديد من الشركات و المؤسسات الحكومية و الخاصة.

ماذا يعيق تطبيق تقنية البلوكتشين ؟

  • معظم الناس و العاملين في المؤسسات التقنية و الخدمية لا يعرفون ما هي تقنية البلوكتشين أما لو كانوا يعرفونها فإن معرفتهم بها بسيطة و خالية من التفاصيل ولا يزيد عن معرفتهم بعملة الـ Bitcoin
  •  حداثة هذه التقنية و التي تحتاج لوقت حتى تنضج و تتنوع تطبيقاتها .
  •  إدارة البيانات في بيئة لا مركزية
  •  لا توجد أي معايير و مقاييس دولية لهذه التقنية
  •  عدم تقبل المشرع Regulatory Acceptance : لأنها ببساطة تحتاج لتغيير جذري في الإجراءات و القوانين والسياسات .

ليس هناك شك في أن البلوكتشين تعتبر تقنية قوية للغاية. فهي تقوم بتوفير طبقة إجماعيه تنظم وتسجل الأحداث. مثل هذه البنية التحتية تعطينا نحن المستخدمين وحتى الحكومات القوة المحتملة لبناء اقتصادات لامركزية. والمثير للدهشة أن التشفير اللازم لتشغيل بلوكتشين بسيط يمكن أن يعتمد فقط على التوقيعات الرقمية. في مجال البلوكشين تمثل المفاتيح الخاصة الهويات في حين أن التوقيعات عبارة عن بيان عام أو مطالبة تقدمها هوية ما. تقوم البلوكشين بطلب البيانات والتحقق من صحتها وفقًا لمجموعة من القواعد والتي تضمن من بين أشياء أخرى عديدة أن تكون التوقيعات غير قابلة للتزوير وتكون وصحيحة.

يتضمن صندوق أدوات التشفير الحديث بعض الحيل السحرية الرائعة على عكس التشفير الأكثر كلاسيكية المستخدم في البلوكتشين. من بعض الأمثلة على هذه الحيل: براهين المعرفة الصفرية والتشفير المتماثل والحساب متعدد الأطراف. كما رأينا على مدار العقد الماضي دفعت بحوث البلوكتشين التشفير المطبق بشكل كبير مع تقدم مفاجئ في المعرفة حديث في كل ما سبق وأكثر من ذلك بكثير. 

Related Posts